وفاة مشجع بولندي بعد إصابته بطلقة مطاطية

6f0d738064a3

قالت الشرطة البولندية إن مشجعا محليا توفي السبت، اثر إصابته بطلقة مطاطية من قوات الشرطة ما أدى لاندلاع اشتباكات عنيفة في إحدى البلدات بعد ذلك بساعات أصيب خلالها 14 ضابطا.

وفي بلدة نوروف في جنوب البلاد تجمع عدد من المشجعين الغاضبين في ساعة متأخرة السبت، أمام المستشفى حيث أعلنت وفاة المشجع ابن السابعة والعشرين عاما ثم اشتبكوا مع قوات الشرطة والقوا عليها القنابل الحارقة والحجارة والصواريخ النارية.

CEE18KEWAAAHvn7

وقالت متحدثة إن الحكومة البولندية شرعت في التحقيق في وفاة المشجع. وقال متحدث باسم الشرطة إن 14 ضابطا أصيبوا نتيجة إلقاء المشجعين الحجارة والقنابل الحارقة على قوات الشرطة وإنه تم اعتقال عدد من الأشخاص خلال هذه الأحداث.

وتوفي المشجع بطلقة مطاطية أصابته في الرقبة عندما حاولت الشرطة وقف شغب جماهيري خلال مباراة في بطولة صغيرة في جنوب البلاد.

وتوقفت المباراة قبل نهاية الشوط الأول بعد نزول مشجعي الفريقين إلى أرض الملعب وقالت الشرطة إنها تدخلت لفض اشتباكات بين مشجعي الفريقين الذين تحولوا للهجوم على الشرطة.