مدرب الوداد : الجمهور رأس مال الوداد

الوداد

المصدر : اليوم24.

اعتبر جون توشاك، مدرب الوداد الرياضي لكرة القدم، أن الجمهور الذي يساند اللاعبين، هذا الموسم، من أجل الفوز بلقب الدوري، يعتبر «رأس مال الفريق».

توشاك أشار، في ندوة صحفية أعقبت مباراة فريقه أمام أولمبيك أسفي، أول أمس (السبت)، إلى مقاطعة الجمهور الودادي للفريق في الموسمين الماضيين، وقال، في هذا الصدد: «أنا فخور بأن أعمل في الوداد أمام هذا الجمهور الذي عاد إلى المدرجات بعدما قاطع الفريق في السنوات السابقة».

وأضاف المدرب ذاته، متحدثا عن مباراتي فريقه المقبلتين، أمام كل من حسنية أكادير وأولمبيك خريبكة، برسم الجولتين التاسعة والعشرين والثلاثين من منافسات الدوري الوطني، وقال: «أمامنا يوم واحد فقط للراحة، بعده (اليوم الاثنين)، سنباشر استعداداتنا لمباراتنا أمام الحسنية، لا يمكننا الحديث، الآن، عن الفوز باللقب أو شيء من هذا القبيل، الكرة مازالت ملعوبة فوق أرضية الميدان».

وتحدث توشاك عن فوز الوداد، أول أمس (السبت)، أمام ضيفه أوللمبيك أسفي، بهدفين لصفر، أحرزهما اللاعبان وليد الكرتي (د19)، ورضا الهجهوج (د73)، مبرزا أن فريقه كان من الممكن أن يفوز في المباراة بأربعة أو خمسة أهداف، بالنظر إلى الفرص العديدة التي أضاعها، وقال، في هذا الصدد: «علينا العمل على استغلال الفرص التي تتاح لنا في المباراتين المقبلتين».

وتحدث توشاك عن لاعبي الفريق الشباب، وقال، إنهم مستقبل الفريق، مشيرا إلى أنه يحاول أن يعطيهم الفرصة من أجل التألق، وأن يبرهنوا على كفاءتهم هذا الموسم، على غرار رضا الهجهوج، ووليد الكرتي، وأنس أصباحي، وزهير المترجي.

من جهة أخرى قال هشام الروك، مساعد يوسف فرتوت، مدرب أولمبيك أسفي، إن الهدف الأول للوداد الرياضي بعثر أوراق فريقه، الذي تمكن من إحراز هدف التعادل، لكن الحكم لم يحتسبه، مبرزا أن فريقه عانى تغيير لاعبي الوداد الرياضي لمراكزهم، مشيرا إلى أن كل التغييرات التي يقوم بها جون توشاك تكون ناجحة مائة في المائة، وأن أي لاعب في القلعة الحمراء، حين يدخل أرضية الملعب يقدم الإضافة المرجوة منه، أما لاعبو أولمبيك أسفي، فإنهم مازالوا شباب، من مواليد 94 و95، وبالتالي يحتاجون وقتا من أجل التأقلم والتعود على المنافسة.

من جهة أخرى، سجل مسؤولو أولمبيك آسفي استياء كبيرا بسبب ما أسموه التجاهل المطلق من نظرائهم في الوداد الرياضي.

ومن شأن الفوز أول أمس (السبت)، أن يقرب الوداد الرياضي من لقب الدوري الوطني أكثر، ذلك أن الفريق الأحمر، بات في حاجة إلى الفوز الأسبوع المقبل، في أكادير، أمام الحسنية، من أجل وضع يده الأولى على لقب الدوري الوطني، للمرة الثامنة عشر في تاريخه.